رئيس مجلس الإدارة : ياســـر رزق       رئيس التحرير : طارق الطاهر
عدد خاص

٦ مثقفين يضعون التشكيل الأمثل لمنتخبات مصر الكُروية والأدبية


عائشة المراغي
6/9/2018 9:35:24 AM

كرة القدم رياضة ذات شعبية طاغية فى العالم، وفى قطرنا المصرى هى الأولى، أصاب هواها قلوب الجميع، دون أى نوع من التفرقة العمرية أو الاجتماعية أو البيولوجية، ذلك الهوى الذى يجعلهم يهتمون ويتناقشون حولها، قد يختلفوا أو يتفقوا حسب الفريق المفضل لكل منهم، لكن عند الحديث عن منتخب مصر فالاتفاق – غالبا – يكون الأقرب، والمصلحة العامة تكون لها الأولوية، وربما هذا ما يتضح فى ترشيحات الأدباء والمثقفين فى السطور التالية، حول التشكيلة المُثلى لمنتخب مصر المشارك فى مونديال 2018، وأضاف بعضهم عليها التشكيل الأمثل لمنتخب مصر على مر عصوره متضمنا أجيال غير متعاصرة، بينما اكتفى البعض بتشكيل من الأدباء!

يضع د.عبد الواحد النبوى تشكيلا، مؤكدا أن هؤلاء هم أكثر من لعبوا مع بعضهم، فتعودوا على اللعب معا وحفظ كل منهم الآخر، فهذا القوام الثابت يمكن أن يحقق نتائج جيدة.
حراسة المرمي: محمد الشناوى، ومعه فى الاحتياطى شريف إكرامى ومحمد عواد، وعصام الحضرى (لديه إصرار وطاقة وعزيمة وقدرة على جمع اللاعبين، لكن الأمر يتوقف على حالته البدنية فى الأيام الفائتة).
خط الدفاع: أحمد فتحى، أحمد حجازى، على جبر، محمد عبد الشافي، سعد سمير، أحمد المحمدي. كما أتمنى وجود حسام عاشور لأنه من المهمين فى هذا المركز.
خط الوسط: طارق حامد، محمد الننى، عبدالله السعيد، رمضان صبحى، حسين الشحات، مؤمن زكريا، والجوكر محمد صلاح.
خط الهجوم: محمود تريزيجيه، مروان محسن، أحمد حسن كوكا.

أما الكاتب يحيى مختار فجاء تشكيله كالآتى:
حراسة المرمي: عصام الحضرى، والاحتياطى محمد الشناوى ومحمد عواد.
خط الدفاع: أحمد فتحى، أحمد حجازى، محمود حمدى الونش، محمد عبد الشافي.
خط الوسط: شيكابالا، عبدالله السعيد، محمد الننى، محمود تريزيجيه.
خط الهجوم: محمد صلاح، مروان محسن.
الاحتياطي: محمود عبد العزيز، سعد سمير، أحمد جمعة، رمضان صبحى، محمود كهربا، عمر جابر.

ووضع الكاتب الصحفى يسرى حسان تشكيلين، الأول للمنتخب الحالى، وجاء فيه:
حراسة المرمي: أحمد الشناوى، عصام الحضري.
خط الدفاع: أحمد فتحى، أحمد حجازى، سعد سمير، محمد عبد الشافى.
خط الوسط: محمد الننى، محمد صلاح، طارق حامد، رمضان صبحى، عبدالله السعيد.
خط الهجوم: مروان محسن كرأس حربة.
مع عدم الاستغناء عن وليد سليمان، أحمد المحمدى، محمود كهربا وحسام عاشور.
بينما جاء تشكيله الثانى لمنتخب مصر عبر أجيالها المختلفة كالتالى:
حراسة المرمي: عادل هيكل.
خط الدفاع: فتحى مبروك، حسن حمدي، يكن حسين، محمد توفيق.
خط الوسط: رفعت الفناجيلي، حسن شحاتة، فاروق جعفر.
خط الهجوم: صالح سليم، حسن الشاذلي، محمود الخطيب، محمد أبو تريكة، محمد صلاح.
 
أما د.غادة جبارة، فأوضحت أنه لابد من تواجد جميع اللاعبين المحترفين فى تشكيل المنتخب، وهم: أحمد حجازى، محمد صلاح، على جبر، أحمد المحمدى، محمود تريزيجيه، رمضان صبحى، محمد عبد الشافى، محمود كهربا، مؤمن زكريا، حسين الشحات، صالح جمعة، كريم حافظ، سام مرسى، على غزال، محمد الننى، أحمد حسن كوكا، عمر جابر.
إلى جانب عصام الحضرى، محمد الشناوى، ومحمود جنش فى حراسة المرمى.
وأحمد فتحى، عبدالله السعيد، أحمد جمعة، مروان محسن فى خط الدفاع.
وفى تشكيل المنتخب العام عبر العصور وضعت فى:
حراسة المرمى: إكرامى، ثابت البطل.
خط الدفاع: مصطفى يونس، أحمد فتحى، طارق سليم.
خط الوسط: حمادة إمام، مجدى عبد الغنى، عبدالله السعيد، عبد المنعم شطة، حسن شحاتة، مصطفى عبده.
خط الهجوم: محمود الخطيب، على خليل، صالح سليم،، محمد صلاح.

يزيد الكاتب سمير الفيل على التشكيلين تشكيلا ثالثا لمنتخب من كُتّاب الرواية والقصة القصيرة ومعهم فريق إعلامى للتغطية. أما تشكيله المتوقع لمنتخب مصر فى كأس العالم ٢٠١٨ فجاء كالتالى:
حراسة المرمي: أحمد الشناوى، (احتياطى: عصام الحضرى، محمد عواد).
خط الدفاع: أحمد فتحى، أحمد حجازى، على جبر، محمد عبدالشافى.
 خط الوسط: محمد الننى، طارق حامد.
خط الهجوم: محمد صلاح، عبدالله السعيد، محمود تريزيجيه، أحمد حسن كوكا.
بينما جاء تشكيل مصر على مدار التاريخ الكروى من أجيال مختلفة كالآتى:
حراسة المرمى: عادل هيكل، (احتياطى: سمير محمد على، عرابى).
خط الدفاع: يكن حسين، هانى رمزى، أحمد حسن، مصطفى يونس (احتياطى: أحمد الكاس، محمد السياجى).
 خط الوسط: رفعت الفناجيلى، فاروق جعفر، محمد حمص، على أبو جريشة (احتياطى: طه بصرى، حمدى نوح).
خط الهجوم: محمد صلاح، عبدالرحمن فوزى، محمود الخطيب، حسن الشاذلي، مصطفى رياض، طاهر أبوزيد (احتياطى: الضظوى، حمادة إمام، صالح سليم، محمد حازم، محمد أبو تريكة).
المدير الفنى: حسن شحاتة، محمود الجوهرى.
وجاء تشكيل المنتخب من كتاب القصة القصيرة والرواية بهذه القائمة:
حراسة المرمى: سعد مكاوى، أمين يوسف غراب، محمد عبد الحليم عبدالله (عبد الفتاح الجمل، محمود السعدنى، محمد عفيفي).
خط الدفاع: صبرى موسى، السيد الوكيل، سعيد نوح، أحمد زغلول الشيطى (محمد عبد الحافظ ناصف، محمد خليل قاسم، عبدالله الطوخى، حجاج أدول).
خط الوسط: يحيى حقى، وحيد الطويلة، سعيد سالم، محمود عوض عبد العال، د.محمد إبراهيم طه (فؤاد حجازى، محمد الراوى، محمد روميش، أحمد سراج).
خط الهجوم: نجيب محفوظ، يوسف إدريس، إبراهيم عبد المجيد، سعيد الكفراوى، د.محمد المخزنجى، د.محمد المنسى قنديل (عادل كامل، منير عتيبة، د.شريف عابدين، فكرى داود، د.أحمد بلبولة).
المدير الفنى: د.حسين حمودة، د.خيرى دومة، إبراهيم فتحي.
صحفيون للتغطية: طارق الطاهر، مصطفى عبدالله، سعد القرش، يسرى حسان، ياسر عبد الحافظ، محمد شعير، د.جمال الشاعر، محمد الناصر، علاء أبو زيد، هشام علوان، وعمرو الشامي.

فى حين اكتفى الكاتب محمد جبريل بمنتخب من الأدباء الراحلين، مفسرا أسباب اختيار بعضهم:
حراسة المرمى: يوسف الشاروني، لأنه قارى جيد فيستطيع امتصاص كل ما يوجه إليه من ضربات ومطّلع على كل التيارات فيمكنه التعامل.
خط الدفاع: نجيب محفوظ كـ«‬ثيرد باك»، لكن فى الوضع الحرج يمكن أن يتقدم للأمام للتعويض، وبجانبه جمال الغيطاني، لأنه قارى تراث جيد فيستطيع الحفاظ على الهدف والقيمة الموجودة، ومعهما محمد روميش، بالإضافة إلى سليمان فياض وأبو المعاطى أبو النجا، حيث يمكنهما التفاهم معا لأنهما روح ومدرسة واحدة وبينهما تجانس.
خط الوسط: إدوار الخراط، وبجانبه محمد الراوى لأنه بطبيعته يقف مع أى شخص من زملائه ويساعده، وبينهما يحيى حقى.
خط الهجوم: فى الجناحين عبد الحكيم قاسم ويحيى الطاهر عبدالله، وأمامهما يوسف إدريس وإحسان عبد القدوس كرأسى حربية.
جدير بالذكر أن جبريل سبق له ممارسة الرياضة فى صغره كالجمباز، وبالطبع كرة القدم، ورغم أنه كان يلعب غالبا كحارس مرمي، إلا أنه اختار لنفسه موقع «رأس الحربة»، موضحا: أحب إحراز الأهداف، ولا أعترف بالسن، أخذ من حيث ينتهى الآخرون، وإن لم تأت لى الكرة أذهب لأخذها وأسددها، وهذا يستقيم مع المنهج الذى أحرص عليه فى حياتى الأدبية بأن اقرأ وأتأمل وأكتب، هذه الحالة تكفل لى أن أقوم بهذا الدور، وأن تكون لى فلسفة حياة تمكننى من معرفة أقصر الطرق للمرمي، وكيفية التعامل مع زملائي بحيث أضمن إحراز الهدف.