رئيس مجلس الإدارة : ياســـر رزق       رئيس التحرير : طارق الطاهر
البستان

جودة وكريمة يرويان حكايتهما


11/3/2018 3:48:47 PM

في كتابهما »حكاية مصرية- بين تحدي الوجود وإرادة الصمود»‬ أراد المؤلفان د. جودة عبدالخالق ود. كريمة كُريم أن يكون عملهما بمثابة تحد آخر يضاف إلي سلسلة التحديات التي خاضاها معا وحققا فيها نجاحات كبيرة وضمها كتابهما.
التحدي الذي يمثله الكتاب يأتي من مشاركة الكتابة في موضوع واحد يتطلب قدرا كبيرا من البراعة الأدبية، وهو بعيد عن تخصصهما معا، فكلاهما خبير في الاقتصاد ووصل في علمه إلي تولي عبدالخالق وزارتي التضامن والعدالة الاجتماعية، والتموين سابقا، بينما كريم عملت مستشارا وخبيرا لعدد من المنظمات الدولية والعربية والمحلية، وقبل المناصب فكلاهما أستاذ جامعي للاقتصاد في جامعتي: القاهرة لجودة، والأزهر لكريمة.
هذا الكتاب وكما جاء في تقديمه »‬تسجيل أمين لتجربة حياتية، بطعم الدراما الإنسانية بكل ما فيها.. نوازع ورغبات.. هزائم وانتصارات.. ضحكات وأنات...».
نحن إذاً أمام عمل يرصد حياة شخصين ناجحين يريدان تسجيل ما جري معهما والهدف كما أكدا عليه في الإهداء: »‬إلي شباب مصر، نهدي هذه الحكاية ليدركوا أنه علي قدر السعي والعناء يكون الفوز والجزاء».
المسألة واضحة منذ بدايتها لمؤلفي الكتاب، تماما مثل الاقتصاد، بإضافة الإرادة إلي الهدف يتحقق النجاح في القصة التي بدأت بـ »‬حب جارف من طرف واحد من أول نظرة» قصة حب كانت تبدو مستحيلة بسبب الفاصل الاجتماعي بينهما جودة القادم من بين الفقراء في ريف الدقهلية، وكريمة بين الطبقة الوسطي في القاهرة.
علي أن قصة الحب ليست الأساس للكتاب، في تمهيد للفصل الأهم في حياة البطلين، كان الحب عاملا مساعداً في وصولهما إلي النهاية السعيدة، التحدي الرئيسي كان تعرضهما »‬رغم تفوقهما العلمي، للتمييز والاضطهاد من أستاذ بالقسم  له ميول صهيونية..».
وعلي الرغم من تشعب موضوعات الكتاب، الصادر عن دار الشروق، إلا أن هناك قدرا كبيرا من الإحكام بحيث يمكن اعتباره جرعة مكثفة يمكن من خلالها الإلمام بتجربة اثنين من علماء الاقتصاد في مصر.